زيارة مدير المعهد الكوري لصناعة الحلال لجيمدس

التقى الدكتور نوح الدكتور حسين كامي بيوك أوزير مؤسسة جيمدس وقال أن أنشطة جيمدس تتبع على نطاق واسع من قبل الصناعة الكورية. وذلك لأن الدكتور بويوك أوزير زار كوريا في عام 2016، وقدم العديد من المحاضرات هناك لمديري الصناعة الرائدة. وكان الدكتور بويوك أوزير أوضح أن قوة المنتجات الحلال تزداد يوما بعد يوم، وأنه لا غنى لأية شركة تقوم بالإنتاج عن الحصول على شهادة الحلال.

وخلال الاجتماع مع الدكتور نوح، شرح الدكتور بويوك أوزير رؤيته بالتفصيل. ووفقا للدكتور بويوك أوزير، فليس كل شهادة حلال هي شهادة الحلال. في الوقت الحاضر هناك العديد من شهادات الحلال المزورة بالإضافة إلى الشهادات التي تعطى من قبل غير المسلمين. وقد أكد الدكتور بويوك أوزير حقيقة أن شهادات الحلال يمكن أن تمنح فقط عن مؤسسات تصديق للحلال مملوكة من قبل المسلمين وتدار من قبلهم فقط. وينبغي أن تكون هذه الهيئات مستقلة، وينبغي أن تكون منظمات غير حكومية بهدف وحيد وهو خدمة المسلمين.

وقال الدكتور نوح أن جيمدس كان مثالا جيدا للهيئة المانحة لشهادات الحلال الموثوق وأنهم سيحاولون تنفيذ نفس النظام في كوريا.

News Reporter